لصحة قلبك.. خبراء التغذية ينصحون بزيت الكتان

لصحة قلبك.. خبراء التغذية ينصحون بزيت الكتان زيت الكتان- صورة أرشيفية
كتب -

تعد بذور الكتان من المصادر الغنية بالأحماض الدهنية الأساسية “حمض ألفا لينولينيك” مثل حمض أوميجا 3 الدهنية، كما تحتوى بذور الكتان على نسبة عالية من الألياف القابلة للذوبان والنباتي، الذي يعد أحد مصادر هرمون الأستروجين .

تقول الدكتورة هند عباس، باحثة بقسم التغذية وعلوم الأطعمة بشعبة الصناعات الغذائية بالمركز القومي للبحوث، إن الأحماض الدهنية أوميجا 3 التي تحتوى عليها بذور الكتان، تعد من الأحماض الأساسية.

وتضيف أنها من الأغذية الضرورية للصحة الجيدة والنمو السليم، إذ إنها تساعد على خفض مستويات الكوليسترول، والوقاية من أمراض القلب والحد من الالتهابات وتقليل خطر الإصابة بالسرطانات، كما تساعد الألياف في علاج الإمساك، وإعطاء الشعور بالشبع لفترة أطول.

تتابع أنه عند استخدام بذور الكتان جنبا إلى جنب مع ممارسة يومية للرياضة، واتباع نظام غذائي منخفض صحى ومتوازن، قد تساعد بذور الكتان في السيطرة على مستويات الكوليسترول وخفض خطر الإصابة بأمراض القلب.

تضيف أنه لا توجد توصيات محددة لاستهلاك بذور الكتان إلا أن تناول 1-2 ملعقة طعام يوميا منه يعتبر كمية صحية، مشيرة إلى أنه الملعقة الواحدة تحتوى على 37 سعرة حرارية و 2 جرام من الدهون غير المشبعة (بما في ذلك الأحماض الدهنية أوميجا 3) و0.5 جرام من الدهون الأحادية غير المشبعة و 2 جرام من الألياف الغذائية.

وتبين الدكتورة هند عباس أن بعض الدراسات والأبحاث أشارت إلى فوائد عدة لبذور الكتان، التى تمثلت في الآتي:

– أن حمض ألفا-اللينولينيك، الذي يوجد في بذور الكتان وزيت الكتان، قد يفيد الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب، كما أن بذور الكتان قد تساعد على خفض ضغط الدم المرتفع الذي يلعب دورا في أمراض القلب.

– تناول بذور الكتان يوميا يمكن أن تقلل من مستويات  الكوليسترول الضارة بالدم.

– يؤدي تناول بذور الكتان إلى خفض مستويات السكر في الدم لدى المصابين بداء السكري من النوع الثاني.

– كما تظهر الفوائد الصحية لبذور الكتان في الحد من أعراض انقطاع الطمث.

توضح أنه تم التوصية بعدم تناول واستهلاك كميات كبيرة من بذور الكتان، لأنها في بعض الأحيان وخاصة عندما تؤخذ مع القليل من الماء قد تسبب: انتفاخ، وغازات، وإسهال.

الوسوم