بشراكة ولاد البلد.. “بلاستيك بح” تصل القصير

بشراكة ولاد البلد.. “بلاستيك بح” تصل القصير ورشة التوعية والحفاظ على البيئة في مدينة القصير- جرينيش

تنظم جرينيش بالتعاون مع شركة ولاد البلد للخدمات الإعلامية، الدورة الثانية من البرنامج التدريبي المستهدف للمنظمات المحلية ودعاة حماية البيئة ورواد الأعمال المدنية من مدينتي الغردقة والقصير، والذي يحمل اسم حملة “بلاستيك بح“.

وتتضمن الورش التدريبية بالشراكة مع رؤية خلال الفترة بين 2 إلى 7 سبتمبر، إرشادات حول التيسير والترويج للحملات البيئية عن طريق دمج المجتمع المحلي في فعاليات لتنظيف الشواطئ، بالاضافة إلى استخدام وسائل التواصل الاجتماعي كجزء من الحملة لنشر التوعية، ما يجعل هذا بمثابة رابطة بين الكيانات المحلية المختلفة تمكنهم من العمل معا.

الأكياس البلاستيك

ويوضح مسؤولو جرينش: “تقع مدينة القصير على ساحل  البحر الأحمر مما يجعل أي تلوث ناتج عن المخلفات أكثر وضوحا، على الرغم من وجود قانون حديث بالمحافظة لمنع استخدام الأكياس البلاستيك أحادي الاستخدام، فنحن نسعى لدعم هذا القرار عن طريق جعل المجتمع أكثر وعيا بالسبب وراء هذا القرار وبأضرار البلاستيك”.

وتنتهي فعاليات الورشة بتنظيم حملة ضخمة لتنظيف شاطئ القصير العام يوم السبت المقبل 7 سبتمبر بقيادة المشاركين بورشة العمل، لكي يكون بمثابة تدريب عملي لهم في نهاية البرنامج، بالإضافة إلى وجود متطوعين من مدينتي القصير والغردقة.

تدوير البلاستيك

سيعمل كل من المتدربين والمتطوعين على محاولة جذب المصيفيين عن طريق إعطائهم لعملة (بح) كبديل عن البلاستيك الذي سيقومون بتجميعة من الشاطىء، ويصبح بإمكانهم تبديل هذه العملة بمأكولات ومشروبات خالية من البلاستيك عن طريق البائعين المحليين المتفق معهم.

كما يضم التدريب، ورشة إعادة التدوير التي سيتمكن المتطوعين والمصيفين من المشاركة فيها لخلق أعمال فنية من القمامة على الشاطىء كنوع من أنواع إيجاد استخدام بديل للبلاستيك.

حملة بلاستيك بح

يُذكر أن حملة “بلاستيك بح” هي حملة أطلقتها شركة جرينيش المهتمة بالشأن البيئي، والتي تخدم فكرة التوعية بأخطار استخدام البلاستيك واستبدال مواد أخرى به، بالتعاون مع عدد من الشركاء.

اقرأ أيضا:

“فريدريش إيبرت وجامعة برلين” يطلقان معسكر التخطيط العمراني والتنمية المستدامة بالجونة

الوسوم