أعلاف بأقل تكلفة.. “الغرباوي” ينجح في تجربة استزراع “الأزولا” بشرق النيل

أعلاف بأقل تكلفة.. “الغرباوي” ينجح في تجربة استزراع “الأزولا” بشرق النيل نبات الأزولا
كتب- أيمن الوكيل

بأقل تكلفة وبمساحة لا تتجاوز 12 متر مربع، على سطح منزله بقرية الرحمانية قبلي، في مدينة نجع حمادي، شمالي محافظة قنا، نجح فيصل سعيد الغرباوي، الموظف بالتربية والتعليم، في زراعة أول أحواض نبات الأزولا بشرق النيل، والذي يحتوي على نسبة عالية من البروتين، باعتباره علفًا مجانيًا للدواجن والحيوانات.

أحواض نبات الأزولا
أحواض نبات الأزولا

نبات الأزولا

وتعتبر الأزولا من الأعلاف الخضراء التي يتم زراعتها في الماء، وأدخلته وزارة الزراعة، لارتفاع قيمته الغذائية والاقتصادية، كما أنه يعتبر أحد المشاريع المهمة غير المكلفة.
ويستخدم كعلف للحيوانات والأسماك والدواجن، كما يستخدم بديلًا للأعلاف الجافة لاحتوائه على نسبة بروتين تصل إلى 40%.
ووفق التقارير الصادرة من وزارة الزراعة، حول تجربة زراعة 3000 متر مربع من الأزولا بمحافظة الوادي الجديد، فإن زراعة 10 آلاف متر مربع من النبات المستزرع، تنتج 8 أطنان مادة جافة وبين 450 – 720 كجم بروتين خام، كما أنه يساعد في زيادة إنتاج بيض الدواجن بنسبة 24%، ويزيد من إنتاج الألبان للأبقار والجاموس.
ويروي فيصل سعيد الغرباوي لـ”ولاد البلد”، تفاصيل تجربته في استزراع نبات الأزولا لأول مرة في منزله، قائلًا: “تعرفت على أحد الأصدقاء المنفذين للمشروع، والذي نصحني به كوسيلة مفيدة في علف الدواجن والحيوانات بأقل تكلفة مالية، لا تتجاوز 500 جنيه، فراقت لي الفكرة وبدأت في تنفيذها على أرض الواقع.

نبات الأزولا
نبات الأزولا

بداية المشروع

ويشير الغرباوي، إلى أنه بدأ مشروعه الاقتصادي الصغير، بشراء “البلاستيك المشمع” من منطقة السبتية بمحافظة القاهرة، بمبلغ قدره 75 جنيهًا للمتر الواحد، لصعوبة توافره بمحافظة قنا، بجانب شرائه لعدد 250 قالب طوب أحمر، ثم بدأ في إنشاء حوضه الأول، بوضع 2 سم من التربة الزراعية، وملئه بالماء بارتفاع 15 سم، ووضع تقاوي الأزولا فيه.
ويلفت زارع الأزولا الأول بشرق النيل، إلى أنه بدأ حصاد باكورة إنتاجه بعد مرور 12 يوما من استزراع نبات الأزولا، مشيرًا أنه يعطي إنتاجية تتراوح ما بين 4 إلى 5 كيلوجرامات يوميًا، والتي تعتبر إنتاجية عالية وغير مكلفة بالمرة، وتعطي فائدة عالية من البروتين للدواجن والحيوانات تصل إلى 35%.
ويتابع، تتأثر زراعة الأزولا في فصل الشتاء، فتقل إنتاجيتها بنسبة قد تصل إلى 50%، بينما تزيد إنتاجيتها في فصل الصيف، ناصحًا مزارع الأزولا بتغطية الأحواض أثناء ارتفاع درجات الحرارة عن معدلاتها الطبيعية، لضمان جودة الإنتاج ووفرته.
ويرى فيصل سعيد الغرباوي، أن تجربة استزراع الأزولا في شرق النيل، من شأنها المساهمة في رفع إنتاجية مزارع الدواجن وتربية الحيوانات بأقل تكلفة مالية، فضلًا عن جدوى المشروع الاقتصادية في حال اعتماده كمشروع شبابي، يساهم في توفير فرص عمل ودخل ثابت للشباب.

فيصل سعيد الغرباوي وأحواض نبات الأزولا
فيصل سعيد الغرباوي وأحواض نبات الأزولا

تعميم التجربة

ويحاول الغرباوي تعميم تجربته الأولى، بمساعدة الشباب الراغبين في تبني المشروع، وذلك عن طريق توفير المواد اللازمة والتقاوي، وتوفير الدعم الإرشادي للمبتدئين، لافتًا أنه استزرع 4 أحواض لأصدقائه في العمل، واستزرع لنفسه حوضا آخرا في الأرض الزراعية المملوكة له بزمام القرية.
ويجمع موظف التربية والتعليم، معلوماته اليومية حول نبات الأزولا عن طريق التواصل مع الخبراء وأساتذة المعهد القومي للبحوث الزراعية، عبر شبكة الإنترنت، لافتًا أن الأبحاث العلمية التي اطلع على بعضها، تشير إلى أن الأزولا من الأعلاف الصديقة للبيئة لأنها تمتص الملوثات البيئية كالمعادن الثقيلة والمركبات الهيدروكربونية.

ويؤكد سعيد أن الأزولا ينظر لها عالميًا كخيار واعد لتنظيف مياه الصرف الصحي، وبحسب مقال نشره موقع “شيرأميركا” التابع لوزارة الخارجية الأمريكية، فإن المزارعين في آسيا استخدموها لسنوات طويلة كنبات رفيق أو قرين في الحقول لتوفير السماد الأخضر الطبيعي في حقول الأرز.

أحواض نبات الأزولا
أحواض نبات الأزولا

نبات سرخسي

ويوضح الدكتور محمد عثمان قريش، مهندس الإرشاد الزراعي بالإدارة الزراعية في نجع حمادي، أن الأزولا “نبات سرخسي” صغير يعيش طافيًا على أسطح المجاري المائية وفي حقول الأرز المغمورة بالمياه، لافتًا أنه لا يكون بمفرده، لارتباطه بنوع من الطحال، يقوم بنوع من المعيشة التكافلية مع الأزولا.
ويشير الأستاذ الدكتور أحمد عبدالمالك، المدرس بكلية الزراعة بجامعة أسيوط، أن الأزولا من النباتات ذوات أشباه الجذور، ويعمل على تثبيت الآزوت الجوي، ويحتوي على نسبة عالية من البروتين تتراوح بين 25-30% من وزنها الجاف، ويمكن استخدامه في تغذية الدواجن بنسبة تصل إلى 20%.
ويضيف عبدالمالك، أن القوة البروتينية الجيلاتينية لنبات الأزولا تحتوي على بروتين خام أخضر من 30 – 40%، وألياف حامضية 8%، وألياف معادلة 25%، كالسيوم 21%، وفوسفور31%، وماغنسيوم 12%، وبوتاسيوم 2.22%، وصوديوم 11%، وحديد 235 مليجرام لكل كيلو، ونحاس 28 مل، معادل بروتين يوريا 13.7%.

اقرأ أيضا:

الزراعة الرقمية في مصر.. تطوير للمحاصيل وترشيد للتكاليف  

الوسوم